سلال يعترف " الاقتصاد الجزائري ليس مؤهلا لتوظيف كل المتخرجين من الجامعات "

مدونة توظيف وعمل في يوم 03‏/10‏/2013 1 التعليقات
 سلال يعترف من تبسة : "الاقتصاد الجزائري ليس مؤهلا لتوظيف كل المتخرجين من الجامعات"  
أكد الوزير الأول عبد المالك سلال اليوم الأربعاء بتبسة أن الإستثمار في العنصر البشري هو الإستثمار "الأمثل" بالنسبة لإقتصاد الجزائر في الوقت الراهن. ...
     ركز الوزير الأول عبد المالك سلال، على الهوة الشاسعة بين التعليم الجامعي في الجزائر  سوق الشغل، حيث لم تنجح مختلف المشاريع الاقتصادية في استيعاب الكفاءات المتخرجة من الجامعة بمختلف التخصصات، معتبرا أن هذا من أكبر الإشكاليات التي تعترض طريق الجزائر التي تحاول التركيز على الطاقة البشرية بصفتها العامل المحرك الأساسي لاقتصاد الوطن.

وقال سلال أمام جمع من الطلبة بعد تدشينه لـ2000 مقعد بيداغوجي بجامعة تبسة في إطار الزيارة التي قادته أمس إلى هذه الولاية الشرقية الحدودية، إن "أحسن استثمار للجزائر اقتصاديا هوالاستثمار في العنصر البشري الذي يجب أن يسترجع قيمته الحقيقية في مسار التنمية الوطنية"، معترفا بأن نسبة البطالة بين صفوف خريجي الجامعات تبلغ ما بين 25 و26 بالمائة. أكد الوزير الأول أن الاقتصاد الوطني "لم يصل بعد إلى الدرجة التي تمكنه من استيعاب كل الكفاءات الجامعية المتخرجة.


وأرجع عبد المالك سلال هذا الواقع إلى الاعتماد الكبير على قطاع المحروقات في الاقتصاد الوطني الذي اعتبر أنه "ليس متنوعا لكونه يعتمد أساسا على قطاع المحروقات"، مشيرا إلى أنه "يستحيل على الجزائر التي تمتلك إمكانات بشرية ومادية كبيرة أن تستمر في الاعتماد فقط على مداخيل المحروقات" لأن في ذلك "مساس باستقلاليتها".

وجدد الوزير الأول دعوته إلى ضرورة انفتاح الاقتصاد العمومي على الاستثمار الخاص، موضحا أنه "ليست هناك تفرقة بين القطاعين العام والخاص اللذين يعدان شريكان في مسار التنمية الوطنية"، معتبرا أن عصر العولمة يلقي على الجزائر التزامات بأن "لا يمكنها أن تبقى منغلقة على نفسها بل يتعين عليها أن تنوع من منتوجاتها وتحسن من جودتها".

المصدر: جريدة البلاد