توظيف الاحتياطيين في مسابقة التربية والتعليم 2012

مدونة توظيف وعمل في يوم 24‏/09‏/2012 0 التعليقات
توظيف الاحتياطيين الناجحين في مسابقة التربية والتعليم 2012
توظيف الناجحين في القوائم الاحتياطية لسد العجز في قطاع التربية 
 
كشفت مصادر مطلعة" للشروق" أن اللجان الجهوية في شرق وغرب ووسط وجنوب الوطن ولأجل استدراك المناصب المالية الشاغرة، رفعت تقريرا لوزير التربية بابا أحمد عبد اللطيف، يقضي بالسماح بالترخيص للناجحين في القوائم الإحتياطية لمسابقات التوظيف الأخيرة بالتوظيف المباشر لأجل سد شغور المناصب. 
 وقالت مصادرنا أن قضية المناصب الشاغرة في قطاع التربية لا تزال مطروحة هذا الموسم سيما منها في مادتي اللغة الفرنسية والرياضيات والفيزياء، وأشارت الى أنه في ناحية الشرق قدر عدد المناصب الشاغرة على مستوى الطور الثانوي بـ 133 منصب، وفي الطور المتوسط قدر عدد المناصب الشاغرة بـ 35 . وفي منطقة الغرب قُدر عدد المناصب الشاغرة بـ337 منصب شاغر على مستوى المناصب العليا، على غرار المديرين والمفتشين، في حين وصلت عدد المناصب الشاغرة في التأطير الإداري إلى3411 منصب، وهي المناصب الموجهة لفئة المراقبين والمساعدين التربويين، أما المناصب الشاغرة في التأطير التربوي المتعلقة بالأساتذة والمعلمين فقد قدر عدد المناصب بـ 1357 منصب شاغر، أغلبهم في مادة الرياضيات والفيزياء واللغات.
وفي منطقة الجنوب فقد رفعت اللجنة نقصا في مواد اللغات سيما مادة اللغة الفرنسية، ومادة اللغة الإنجليزية. وعلى إثر هذه الأرقام تقدمت اللجان الجهوية بطلب لتغطية العجز المسجل عبر الترخيص لأصحاب القوائم الاحتياطية ممن نجحوا بالاحتياط في مسابقات التوظيف الأخيرة لأجل تغطية العجز المسجل. وقال ممثلوا اللجان الجهوية في التقرير المرفوع، أن القوائم الإحتياطية للناجحين في مسابقات التوظيف تضم ناجحين مؤهلين ضمن التخصصات المطلوبة للتدريس، لكن لا يمكن توظيفهم إلا بقرار رسمي من قبل وزارة التربية الوطنية. 
 وقالت مصادرنا أن وزير التربية الوطنية، أكد في لقائه مع ممثلي الندوات الجهوية على ضرورة احترام الناجحين في القوائم الاحتياطية بمقاييس مسابقات التوظيف ومراعاة التخصص لأجل قبولهم في التوظيف. 
وقال مُحدثنا أن الوزير تساءل عن سبب شغور المناصب العليا، واستدراكها بعد إحالة أصحاب المناصب على التقاعد. وتدرس حاليا وزارة التربية قرار التأشير بسد الفراغ في المناصب الشاغرة بواسطة فتح باب التوظيف المباشر للناجحين في القوائم الاحتياطية استثناءا للولايات التي تشهد عجزا في التوظيف وليس في الولايات، في وقت تسير فيه وزارة التربية نحو فتح التوظيف للناجحين في القوائم الإحتياطية لأجل سد العجز خلال الفصل الأول من السنة الحالية، ويبقى ذلك الأمر مرتبطا بمدى مصادقة مديرية الوظيف العمومي. جدير بالذكر أن قطاع التربية سجل لأول مرة دخول مدرسي بلا مُتعاقدين وذلك بعد تنظيم جل مسابقات التربية شهر أوت، سمحت هذه المُسابقات بوظيف نحو 16 ألف أستاذ، في مختلف الأطوار التعليمية الثلاث ومن المنتظر أن تنظم حسب ما أكد عنه الوزير بابا أحمد عبد اللطيف مُسابقات التربية للتأطير الإداري والمقدر عددها بـ5000 منصب خلال الفصل الأول من الموسم الدراسي الحالي. 
 توظيف الاحتياطيين الناجحين في مسابقة التربية والتعليم 2012