اعلان جديد لتوظيف 17 الف شرطي مستوى سنة ثالثة ثانوي "جريدة النهار"

مدونة توظيف وعمل في يوم 11‏/10‏/2011 1 التعليقات
اعلان جديد لتوظيف 17 الف شرطي مستوى سنة ثالثة ثانوي "جريدة النهار"
 مسابقة لتوظيف 17 ألف شرطي في شهر نوفمبر

أُغلق الباب أمام من لا يملك مستوى الثالثة ثانوي والذين تتجاوز أعمارهم 23 سنة بالنسبة لأعوان


فتحت المديرية العامة للأمن الوطني مسابقات لتوظيف ما يقارب 17 ألف شرطي وعون شبهي في إطار برنامج التكوين 2010، الذي تمت مباشرته شهر سبتمبر. وستعتمد المديرية ابتداء من هذه الدفعات التي سيكون بإمكانها إيداع ملفات ترشحها بداية من منتصف نوفمبر المقبل، ما جاء في القانون الأساسي الجديد للشرطة، حيث يُشترط في الراغبين في الالتحاق بسلك الأمن الوطني من المرشحين، مستوى السنة الثالثة ثانوي على الأقل بالنسبة للأعوان، وأن لا تتجاوز أعمارهم 23 سنة، حيث حدد القانون الجديد سِن الراغبين في الالتحاق برتبة عون شرطة ما بين 19 و23 سنة. وأفاد عميد أول للشرطة محمد برقوق نائب مدير التكوين والانتقاء بالمديرية العامة للأمن الوطني، في تصريح خص به ''النهار''، أن مسابقات التوظيف في جهاز الشرطة سيكون على غرار باقي المؤسسات، تبعا لإجراءات المرونة في التوظيف التي أقرها الوزير الأول أحمد أويحيى، حيث منح الحرية للإدارات في اختيار نمط التوظيف. وأشار في هذا الشأن، إلى إلغاء التوظيف في رتبة مفتشين، الذي أصبح يتم حاليا عن طريق الامتحانات المهنية الداخلية. وبقي للتوظيف على أساس الاختبارات رتبة ملازم أول للشرطة، وهي الرتبة الجديدة لضابط الشرطة، وضابط شرطة للنظام العمومي، ورتبة عون شرطة. وحسب ما تسعى المديرية العامة للأمن الوطني لبلوغه في التوظيف، فقد تم فتح 1348 منصب لرتبة ملازم أول للشرطة، و14068 منصب لرتبة عون شرطة. وسيتم الإعلان عن تاريخ إجرائها قبل نهاية السنة الجارية، حيث يُرتقب إجراؤها منتصف شهر نوفمبر المقبل، واعتماد النظام الجديد في التكوين والشروط الجديدة في الترشح بدءا من هذه الدفعات، ليستمر التكوين بالنسبة لرتبة عون شرطة سنتين كاملتين، تمكّنان المستخدم من التصنيف في الرتبة الثامنة، على اعتبار أن التصنيف في الشبكة الجديدة للأجور يتطلب مستوى الثالثة ثانوي على الأقل، وسنتين كاملتين تكوينا للتصنيف في الدرجة الثامنة، وهو ما عملت المديرية العامة على احترامه في القانون الجديد لها، من جهة، لرفع مستوى المنتمين إلى سلك الأمن الوطني، وتحسين تصنيفهم ومنحهم أجرا مقبولا من جهة أخرى. وعلى الصعيد ذاته، ستفتح المديرية العامة للأمن الوطني مسابقة لتوظيف 2232 عون شبهي في الأسلاك المشتركة والموضوعة قيد الخدمة، منها 187 في الإعلام الآلي، و8 مناصب في الإحصاء، و65 في المواصلات السلكية واللاسلكية، و77 منصبا في التوثيق، و31 منصبا في الرياضة، و183 في السكن والعمران، فضلا عن 1111 منصب في شعبة الصحة، يضمن الأطباء والممرضين ومستخدمي الصحة بشكل عام، إضافة إلى 6 بيطريين، وهي مسابقة ستُفتح على أساس الشهادة في شهر نوفمبر المقبل.

الإعلان عن نتائج مسابقات توظيف الأعوان المتعاقدين قبل نهاية الأسبوع

أفاد العميد الأول للشرطة محمد برقوق، أن الإعلان عن نتائج مسابقات توظيف الأعوان المتعاقدين سيكون خلال اليومين المقبلين، بعد أن فتحت المديرية العامة للأمن الوطني مسابقة لتوظيف 3596 عون، ضمنهم الأعوان المهنيون وسائقو السيارات وأعوان الخدمة، وهي المسابقات التي أجريت في منتصف العام الجاري، وتأخر الإعلان عن نتائجها بسبب العدد الكبير للمرشحين الذين كانوا بالآلاف.

بلوغ 200 ألف شرطي قبل نهاية 2012

يُنتظر أن يبلغ عدد مستخدمي الأمن الوطني 200 ألف عنصر قبل نهاية 2012، حيث يقدَّر العدد الحالي للمستخدمين الناشطين بـ 171000 شرطي، يضاف إليهم المتخرجون هذه السنة، والمقدَّر عددهم بـ 20 ألف شرطي، في حين تسعى المديرية العامة للأمن الوطني لبلوغ 200 ألف رجل أمن قبل نهاية العام 2012، بالاعتماد على ما جاء في القانون الجديد للشرطة، الذي من شأنه أن يرفع مستوى التكوين بهذا السلك الأمني.

وبالمقابل، يجري حاليا تكوين 20390 شرطي، دخلوا في تكوين منذ شهر سبتمبر المنصرم، منهم الأعوان الذين سيكونون لمدة 9 أشهر، في حين سيكون لزاما على الضباط الخضوع لتكوين مدته سنتين.
اعلان جديد لتوظيف 17 الف شرطي مستوى سنة ثالثة ثانوي "جريدة النهار"
المصدر : جريدة النهار